على الرغم من الرواية الاوروبية والامريكية التي تعتبر الاقرب للصواب. والتي تقول ان الصواريخ التي تم اطلاقها .على بولندا. ليست الا من منظومات اس ثلاثمائة التي تملكها اوكرانيا

 

 على الرغم من الرواية الاوروبية والامريكية التي تعتبر الاقرب للصواب. والتي تقول ان الصواريخ التي تم اطلاقها .على بولندا. ليست الا من منظومات اس ثلاثمائة التي تملكها اوكرانيا



.وان السقوط لتلك الصواريخ جاء عن طريق الخطأ. الا ان الرئيس الاوكراني فولودوميرزلينسكي يصر على ان .هذه الصواريخ روسية. وانها خرجت من الاليات العسكرية الروسية

ما استدعا الى انقساما داخل حلف شمال الاطلسي واوروبا بالكامل. حول نوايا زايلينسكي في جر الناتو لحرب مع روسيا. .حتى ان بعض دول اوروبا. ابتعدت عن المشهد في اوكرانيا نتيجة عدم صدق رواية زيلنسكي

واتجه الكثير من رؤساء دول اوروبا للقول ان الرئيس لينسكي يسعى لجار حلف الناتو الى حرب عالمية مع روسيا. .وان الناتو بهذه الصورة من الفرقة والانقسام لن يصمد امام روسيا بضعة ايام

كما ان مخازن الاسلحة في الناتو بدأت تفرغ. جراء الدعم المكثف لاوكرانيا طيلة الاشهر الماضية. وعلى الرغم من ان الة الاعلام الغربية صورت الانسحاب الروسي من اقليم خيرسون

على انه هزيمة نكراء. الا ان روسيا والخطوات التي اتخذتها تاليا. جعلت من رواية الغرب اضحوكة يتلاعب بها .الاطفال في الشوارع. حيث قامت روسيا بقصف جسر كاخوفكا

ما ادى الى تباطؤ وصول القوات الاوكرانية اليها. كما ان روسيا عملت على تدمير البنية التحتية. وبخاصة الطاقة في .عموم مدن اوكرانيا. بقصفها بالصواريخ

كما ان الخطوة التالية لبوتين ليكمل انسحاب قواته من خيرسون. قد تكون فخا جديدا للقوات الاوكرانية. حيث ان بوتين .عمل على سحب بقية قواته من خيرسون. وتواردت الانباء عن بدء دخول قوات الاحتياط الى اوكرانيا

مايبعث الحيرة. الى اين سيرسلهم بوتين? ليكون الجواب الى اقليم دومباس وزبروجيا. حيث سينقل بوتين حربه الى .مكان اخر

سيتمكن من السيطرة على الاقليمين بسرعة كبيرة. وسط انشغال القوات الروسية بالسيطرة على بعض البلدات التي .تركها الجيش الروسي في اقليم خرسون. خطة روسية لشتاء اسوأ على اوكرانيا واوروبا

تشير صحيفة فورين بوليسي الى ان الروس يسعون لتطبيق خطة خطيرة للغاية. وان خطة استخدام سلاح الغذاء .والغاز ضد اوروبا. باتت قديمة ولن تؤتي الثمار التي يريدها بوتين

وتتمثل خطة بوتين القادمة في افراغ مخزون الاسلحة لدى الغرب واوروبا. نعم عزيزي المشاهد. لتصبح امريكا واوروبا بلا اسلحة تكفي

للدخول في حرب مع روسيا. تؤكد الصحيفة ان الغرب واوروبا كانوا قد وضعوا مراحل لهذه الحرب منذ بدايتها. .وكانت ذروة تلك المراحل في الحرب في اقليم خرسون

كانوا ينوون هزيمة بوتين في خرسن او التفاوض معه. الا ان بوتين لم يمنحهم الفرصة. وسحب قواته لتوجيهها الى شرق اوكرانيا في زبروجيا ودومباس. ما يعني ان بوتين سيسعا

من خلال هذه الحرب الى استنزاف مخزون الاسلحة لدى الغرب واوروبا. وتقول الصحف ان مخزون الولايات المتحدة الامريكية من الاسلحة. لا يكفيها الا لاسابيع فقط. وصمت الغرب على ضرب روسيا لاراضي بولندا كما .تتهمها اوكرانيا

لهو خير دليل ان الغرب واوروبا لا تكفيهما مخزونات الاسلحة لديهم. وعليه اضطروا للصمت. هكذا يقول بعض .المحللين

مجنون كوريا يغزو العالم. بينما العالم منشغل بصواريخ اوكرانيا على الاراضي البولندية. مجنون كوريا كيم جونج اون يعكف على تطوير صواريخه واسلحته كي

يتمكن من السيطرة على كوريا الجنوبية. وحظر اتفاقيات السلاح التي تجريها مع كثير من دول العالم. وبخاصة الولايات المتحدة الامريكية. كما يسعى جونج اون لقطع ايدي امريكا بشبه الجزيرة الكورية

 ومنع المناورات التي تجريها امريكا وكوريا الجنوبية واليابان. فماذا فعل زعيم كوريا الشمالية? بعد سنوات من اجرائه تجارب اطلاق صاروخ

عابر للقارات. التي باءت جميعها بالفشل. تمكن جونج اون من اطلاق اول صاروخ باليسي عابر للقارات. يصل مداه .الى كاليفورنيا بالولايات المتحدة الامريكية